منوعاتنصائح وتنمية بشرية

أفضل 10 نصائح للانتصار على الحياة والأعداء | انتصر في حروبك اليومية

في حياتنا اليومية تواجهنا العديد من المشاكل والصراعات ، إما مع الأشخاص الذين نعمل معهم ، أو مع زملاء الدراسة أو شركاء السكن ، وإذا كانت لنا شخصية ضعيفة سنعاني بشكل كبير ، وستكون ضحية يسهل الانقضاض عليها واستغلالها بأبشع الطرق الممكنة ، لذلك لا أتمناك أن تكون ضحية أحد وإذا كنت فهذه هي الطريقة لقلب الطاولة أو لفهم سبب ضعفك والحيل التي يستعملها خصمك ضدك ، كما قد تواجهك مشاكل مع مدير العمل أو غيرها فهذه النصائح تصلح أيضا للانتصار على الحياة والخصوم على حد سواء .

ليس بالضرورة أن تستعمل هذه الاستراتيجيات ، فقد تكون مستعملة ضدك دون أن تشعر .

نصائح للانتصار على الحياة والصراعات اليومية

– علمنا التاريخ أن أكثر الشعوب نجاحا في الحياة هي الشعوب المسالمة ، فالسلم هو الذي يولد الازدهار والرخاء ، فالتفكير بطريقة مسالمة سيكون له واقع مزدهر ، لذلك كن مسالما في حديثك مسالما مع ذاتك مسالما في تفكيرك ، فقد نعتبر السلم هو أحد ركائز الانتصار في حروبكم اليومية ، وهو الذي يجعلك تنتصر أولا على عواطفك ، وثانيا تتسامح مع الماضي الخاص بك فالذي يسعى إلى الانتقام عليه أن يحفر قبره قبل قبر عدوه .

– فكلما تقدمت في الحياة سيظهر لك أنك ستدخل في حروب لا مفر منها ، لذلك على الشخص أن يكون متأكدا أن له أعداء من كل جانب إما ظاهرون وإما ماكرون وإما أعداء بغير قصد ، وقد يكونون عبارة عن أصدقاء أو اخوة … وهذا لا يعني أن الشخص عليه أن يغير من استراتيجياته وانما عليه أن يفرض نفسه على الناس ، فالشخص الذي يتخلى عن شخصيته كالذي يتخلى عن هويته ، ولتجنب الوقوع في هذا عليك اتباع ما يلي :

  • اعرف أعدائك .
  • استعد داخليا عبر برمجة نفسك على مواجهة الأعداء .
  • لابد وأن تكون لك دراية بنقاط ضعف ونقاط قوة خصومك وطريقة تفكيرهم .

– حدد الهدف من حروبك اليومية لكي تعرف المغزى من استراتيجياتك ، لكي لا تسقط في مستنقعات لا ناقة لك فيها ولا جمل ، وعليك أن تعلم أنه لابد وأن تخسر معاركا في حياتك لكن ليس من حقك أن تخسر الحروب .

– حاول أن تفرق أعدائك بعنوان فرق تسد ، ولا تجعل أعدائك يتحالفون ضدك .

– لا تظهر نواياك لخصومك ليبق الخصم حائرا بينما أنت تتقدم إلى الأمام أي عليك أن تبقي نفسك وأهدافك غامضين .

  • كسر الارتباط بالماضي حيث لا يجب على الشخص الاعتماد بشكل كلي على أفكار نجحت معه في السابق للانتصار في احدى المعارك سابقا ، ولتكسير الارتباط بالماضي اتبع ما يلي :
  • حدث استراتيجياتك في التعامل مع الناس ومع المشاكل ومع عملك لتعيش في الحاضر وليس في الماضي .
  • اعتبر أن الحاضر هو نقطة لا مفر منها وأن حروبك لابد من مواجهتها .
  • ادفع نفسك إلى الأمام دون المبالغة في الاستعداد .
  • اخرج من منطقة الراحة وواجه أعدائك .
  • امح ذاكرة الماضي .
  • فكر بطريقة الحاضر وارسم خارطة المستقبل .
  • اجعل كل حرب بداية جديدة .
  • أبقي عقلك في حالة تحديث دائم .
  • تكيف مع متطلبات الحاضر .
  • لا تعطي للأعداء فرصة للاحتفال بفشلك .

– لا تطمح في نيل الجوائز والأرباح من أول يوم ، وإنما عليك أن تدرك أن عليك تحمل العواقب والاستمرار .

  • اتخذ قراراتك بسرعة وابدأ بتطبيقها قبل أن يستعملها عدوك ومنافسك ضدك .
  • أنشئ فريق عمل مصغر لاتخاذ القرارات وهذا ما ستعمله الدول والشركات ( الحكومة عند الدول – الادارة في الشركات – الأبوين في الأسرة ….) .
  • تقديس الهدف المشترك بين أعضاء الفريق وتسبيقه على كل مشاغل الحياة .
  • اهتم بالحالة النفسية والجسدية لفريقك ووحد صفوفهم عند الخلاف .
  • كن قائدا بأعمالك وليس بالحديث والمناصب فقط .
  • امزج بين العقاب والمكافئة بحيث لا تكن قاسيا ولا متراخ .

– تظاهر كونك خصما ضعيف واستغل استهزاء عدوك بك لتقدم له هجوما مباغتا وخاطفا .

– لا تكن مندفعا ولا تعتبر أن التراجع ضعف وإنما قد يكون تكتيكا لإعادة توزيع الأوراق .

  • لا تخف من المخاطر وهذا بالطبع بعد ما تكون لك الاستعدادات الكافية ، بحيث يجب أن تبني استعداداتك كل يوم قبل وقوع الفوضى  مع كل تغير جديد .
  • لا تستسلم مهما حدث .
  • تقبل الواقع .
  • مواجهة المخاوف عبر الممارسة المكثفة للأشياء التي تخيفك .
  • تعود على الاعتماد على نفسك .
  • تحمل التعامل مع الحمقى دون الاكتراث لهم .
  • تدرج في مواجهة مخاوفك بدءا من الأبسط إلى الأصعب .

– اجعل أعدائك يتضمرون ذاتيا ، وذلك من خلال محاصرتهم من كل الجوانب ليصل الحصار إلى أفكاره وعقله وهذه هي أبعد نقطة .

  • لا تسقط في فخ فكر القطيع وإنما عليك تكوين أفكارك الخاصة ، لكي تدرك أخطاء حلفائك ومساعديك وفريقك وأسرتك ، فاكتشاف نقاط الضعف هي ميزة لايدركها الكل .
  • تكوين حلفاء وأصدقاء و…. لديهم نفس الرأي مع اختلاف الاستراتيجيات .
  • ساهم في ابداع أفكار جديدة .
  • صحح الأخطاء التي يرتكبها حلفائك .
  • استغل حلفائك لسد نقاط ضعفك .
  • احرص على تلبية مصالح حلفائك لتكون أكثر مصداقية لديهم وتكون علاقات جيدة معهم .

– ليس المهم أن تربح الحرب بل المهم كم من الخسائر خسرت ، لذلك تعلم أن تربح الحروب بأقل الخسائر .

  • سيطر على أعدائك .
  • أبقي أعدائك منهزمين نفسيا أمامك .
  • ابدأ المبادرة في مباغتة أعدائك قبل بدئهم هم في مباغتتك .
  • أضعف خصومك ولا تدعهم يصبحون أقوياء .
  • أعط لأعدائك المعضلات والمشاكل ليظلوا منغمسين فيها .
  • اضرب خصومك في نقاط ضعفهم .

– لا تفرط في الثقة في حلفائك ، فالرصاصة المؤلمة غالبا ما تأتي على حين غرة .

– اجعل أعدائك يظهرون على كونهم لا خلق لهم ، وروج لنفسك أنك أنت المنقذ من بطش أعدائك .

  • استعمل ذنوب خصومك كدليل على شرهم .
  • شكك في نوايا خصومك .
  • استغل أخطائهم وثغراتهم الأخلاقية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى