منوعاتنصائح وتنمية بشرية

أحسن 10 نصائح لامتلاك ارادة قوية | وما هي أسباب ضعف العزيمة ؟

ان الارادة واحدة من أهم السمات التي تخولك إلى النجاح ، لكن المشكل الذي يسقط فيه الكثيرين هو وضع كم كبير من الرغبات والتي تستنزف قوى الشخص ، ليسقط في نهاية المطاف في فخ الملل وعدم القدرة على تحقيق أي شيء ، وبعض يبحث عن حوافز خارجية لكي يبني ارادته كشخص يقوم بدفعك لفعل الشيء ، وهذا أمر لا يمكن أن يبقى مرافقا لك طيلة حياتك ، فستصادف أشخاصا يكسرون أهدافك ولن تجد من سيساندك ، لذلك فإن الارادة المثلى تنبع من الداخل ، وعلى اثر ذلك عليك أن تعلم أن الارادة قرار تتخذه بنفسك ، أعلم جيدا أن عالما اليوم مليء بالملهيات التي تلهيك عن أهدافك . لكن الانضباط واحد من السمات التي ستساعدك في بناء ارادة قوية .

الكثيرين يغفلون عن تحديد مواعيد أعمالهم ولا يديرون وقتهم بالشكل المطلوب ، فتجد الشخص منغمس في أشياء اما فاشلة أو لا تناسبه أو الوقت ليس وقتها أو أكبر من طاقته ، وهذا ما يخلق المماطلة في نفس الشخص اثر الاحباط الذي يصاب به حيال فشله ، والأهم من ذلك أن الانسان بطبيعته لا يستطيع أن يلزم نفسه بأشياء لا تهمه ولا تثير حافظته ، دائما ما نهتم بالأمور التي نحبها . ولا ننسى أن من بين الأسباب الرئيسية التي تفقدنا الارادة هي القلق والتوتر والذي يجعلنا خائفين من الاستمرار ومن الفشل . نوم والكليكوز .

نصائح لامتلاك ارداة قوية

– معرفة سبب فقدانك للسيطرة على ذاتك أي معرفة أصل المشكل ، فغالبية الناس يظنون أنهم قادرين على فرض ارادتهم في حياتهم ، لكن القليل من يستطيع فرض ارادته ، اسأل مدخا هل تستطيع التخلي عن التدخين ؟ سيرد بالإجاب وبثقة نفس عالية . لكن اذا حاول التخلي عن تدخينه لا يستطيع .

– وفر محيطا صحي وله أهداف ايجابية ، فمحيطك مهم في تعزيز قوة ارادتك فإذا كان أقرب الناس لك لهم طموح وارادة قوية فذلك سيؤثر فيك أيضا ، واذا كان العكس فستنقلب الكفة إلى التردد والتسويف …. لذلك قم بتكوين صدقات مع أناس لهم عزيمة وانضباط .

سأفعل : تجعلك هذه الأخيرة تخرج من منطقة راحتك للقيام بالأشياء النافعة لك ، رغم المجهود والصعوبات التي ستواجهها .

لن أفعل : تفعّل هذه الأخيرة لمقاومة الشهوات والاغراءات .

أريد : هي الأهداف التي تريد القيام بها في المستقبل .

– عوض أن تقوم بنبذ سلوكياتك السيئة التي تقف كحاجز بينك وبين أهدافك ، قم بتغيير هذه السلوكيات عبر وضع عادات جديدة وذلك بشكل تدريجي ، فقد أكدت الدراسات أن نبذنا لفكرة معينة نزيد الحاحا عليها ، وهذا ما يسمى الارتداد الساخر .

– وضوح الأهداف يساعد بشكل مباشر في تعزيز ارادتك ، فعندما تكون أهدافك محددة مسبقا تستطيع أن تبني على طموحك وارادتك .

– نظم يومك بشكل فعال فتنظيم الوقت يجعلك تعرف الأشياء الأكثر أهمية في حياتك .

– عليك دائما أن تجد حافزا يساعدك في الاستمرار .

– ذكر نفسك بأهمية اكمالك لهدفك وهذا سيجعلك تنتصر على الاغراء .

– قم بخداع عقلك عند الملل والاعياء عبر خلق الأمل ، وذلك سيتم عبر وضع أمل بأن الأمر لم يبقى له سوى القليل وستصل إلى مبتغاك .

– عزز علاقتك مع نفسك في المستقبل خاصة المستقبل البعيد ، فقد أكدت الدراسات أن الشخص عندما يفكر في المستقبل فإن دماغه يستعمل المنطقة التي يستعملها عند التفكير في شخص أخر ، وهذا يدل على الانفصال الذي يحدث عند التفكير في المستقبل مع الحاضر ، لذلك الشخص تنتصر عليه الشهوات الآنية ، وللتخلص من ذلك لابد وأن يعزز الشخص علاقته مع نفسه في المستقبل وأن يتعلق بهذه الشخصية ليصبح مستعدا للتضحية بالرغبات الآنية .

– زيادة الثقة في النفس تجلنا لدينا ارادة قوية .

– فكر مليا قبل اتخاذ أي قرار لكي لا تسقط في فخ الاغراء وتخرج من مبتغاك الأسمى وهي ارادتك الحقيقية ، ولتحقيق هذا مارس تمارين ازالة التوتر والقلق ، تدرب على خصائص التوقف ل 10 دقائق قبل قول أي شيء أو اتخاذ أي قرار .

– اهتم بصحتك بشكل كبير خاصة التغذية والراحة والنوم الكافي ، والخطأ الذي يرتكبه البعض فعوض أن يريح عقله يبدأ باستعمال هاتفه بدون أن الهواتف تقوم باستنزاف قوة كبيرة من طاقته ، وبالتالي استنزاف قواه الارادية .

– حدد أهدافا محددة تجسد فيها قوة ارادتك وليس أي شيء ستستعمل فيه قواك الارادية لأن طاقتك ستبدد الأشياء التي لا تحتاج إلى ارادة قوية اجعلها عادة معاداتك .

أسباب عدم امتلاك ارادة قوية

  • الانغماس في المتع والشهوات .
  • التراخي وعدم اعطاء الأهداف الأهمية الكبيرة .
  • عدم معرفة الوقت المناسب للقيام بالمهام .
  • الأفكار السلبية وجلد الذات يضعف الارادة .
  • الخوف من الفشل وذلك بسبب البرمجة السابقة على الفشل ونظرتنا للفشل على كونه لعنة .
  • اعطاء وقت كبير في التفكير في الأمور الثانوية والغير مهمة .
  • العادات اليومية السيئة والتي برمج العقل عليها .
  • عدم اعطاء الكمية الكافية من الارادة للشيء الذي تريد تغيره .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى