ملخصات كتب عالمية

كتاب فن اللامبالاة | مارك مانسون

نبذة عن كتاب فن اللامبالاة

نشر كتاب فن اللامبالاة في 13 شتنبر سنة 2016 كأول طبعة باللغة الانجليزية ، ترجم الكتاب للعديد من اللغات من بينها العربية على يد الحارث النبهان سنة 2018 دار النشر منشورات الرمل ، وقد حقق الكتاب نجاحا كبيرا داخل الولايات المتحدة الأمريكية حيث أثبح في قائمة أكثر الكتب مبيعا ، ثم أصبح كتابا مشهورا في كل أنحاء العالم ، يتسم الكتاب في طريقة كتابته بالحس الروائي ، وهذا ما يجعل المتلقي لا يمل من القرأة ، ويتميز الكتاب بأفكار قد تكون لم تسمع عنها من قبل ، يصنف الكتاب ضمن قسم كتب التنمية البشرية ، رغم أن الكاتب نفسه انضى كتب التنمية البشرية ، واعتبر الايجابية مجرد وهم وخرافة .

ملخص كتاب فن اللامبالاة

لا تحاول

ينص الكاتب على قصة الكاتب بوكفسكي ، والذي كان فاشلا وشخصا لا يعرف الاستسلام ، لكن وبعد نضال طويل في الحياة استطاع تحقيق النجاح . ولكن ظلّ على حاله دون تغير فعلي ، وقد وصّى على ضرورة أن يكتب في قبره لا تحاول .

فالنجاح المادي لا يأتي دائما بالنجاح في الحياة . والاجابية ما هي سوى خديعة لا أكثر ، فالحقيقة هي تقبل الذات .

السعادة مشكلة

تحدث الكاتب عن قصة بوذا ، والذي كان طفلا ثريا لكنه لم يعطي قيمة لثرائه ، لكونه لم يذق الألم أبدا ، مما جعله لا يعرف معنى الحياة ولا أهمية الحياة ، والحياة بدورها تقف على المعنى الذي يتولد من الألم ؛ لكن الكثيرين منا منغمسين في البحث عن السعادة . وهذا يعد مستحيلا لأن الوقت غير كافي للبحث عن السعادة ؛ لماذا لا نختار معاناتنا عوض البحث عن السعادة ، لكون المعاناة شيء ضروري في الحياة . فالفقراء يعانون بسبب فقرهم والأغنياء يعانون بسبب غناهم .

لست شخصا خاصا ومميزا

الكثير من الأشخاص يظنون بأنهم أشخاص مميزون ، وهم أنذل وأضعف من أن يكونوا مميزين ، فالتميز لا يشمل الجميع ، فالقليل من الأشخاص من يصلون إلى التميز ، حيث أن القليل من يستطيع أن يتميز في العديد من الأشياء ، فالأشخاص الذين يبحثون عن التميز يظلون ضائعون في مستنقع بدون مخرج ، فالأربع والعشرين ساعة كلنا نملها لكن كل واحد منا كيف يتعامل معها . لذلك لا تهتم كثيرا ، لأنك في النهاية سوف تهتم بشيء ما ؛ ولكي لا تهمك الصعاب عليك أن تهتم بشيء أكثر أهمية بالنسبة لك .

قيمة المعاناة

أغلب الناس يرون بأن المعاناة شيء سيء ، ولا يرون أن المعاناة هي التي تعط قيمة للحياة ، فنكران المعاناة لا يزيد سوى الألم ، فحتى لو لم تكن المعاناة سوف نصنع المعاناة لأنفسنا ، وقد أعطا الكاتب مثالا بأخر جندي في الحرب العالمية الثانية ، وهو ملازم ياباني ظل يحارب مع ثلاثة من جنوده ، رغم أن الحرب قد انتهت ، لكن وبعد محاولات طوال من الجنود الأمريكين واليابانيين اقتنع بنهاية الحرب ، واكتشف أنه كان يحارب من أجل لا شيء . فالامبراطور الذي أرسله لأرض المعركة قد انتهى حكمه منذ زمن بعيد ، وبعد عودته لليابان وجد أن التقاليد والعادات قد حرفت ، هذا ما جعله يغادر البلاد الذي حارب من أجلها ، وقد أصبح حزينا بذلك ، عكس الظروف التي كان يعيش فيها فيما قبل ، رغم أن حياته كانت صعبة لكنه كان مقتنعا وواجدا لمعنى لحياته .

أنت في حالة اختيار دائم

فليست كل المشاكل التي تعاني منها أنت السبب فيها ، فالكثير من المشاكل تكون خارجة على ارادتك ، لكن رغم ذلك تبقى مسؤولا عنها ، وما يزيد الطين بلة هي أن تضع نفسك موضع الضحية ، فهذا لا يزيد سوى الألم والضعف ، فعلى الشخص أن يكون محاربا في كل الاتجاهات ؛ وقد أعطى الكاتب مثالا ب وليام تجيمس ، أب علم النفس بالولايات المتحدة الأمريكية .

أنت مخطئ في كل شيء

فالكثير من الأشخاص يعتبرون أنفسهم أنهم على حق ، فلا أحد منا على حق كلنا على خطأ ، لأننا بكل بساطة نرى الأشياء من وجهة نظرنا فقط ، ومن أول الأخطاء التي نرتكب ، نظرتنا المتشائمة على الفشل ، فالفشل هو طريق النجاح ، فلا يوجد شخص قادر على التعلم من دون أن يفشل في مسبق الأمر ؛ كالطفل الصغير مثلا لا يستطيع الوقوف على رجليه ، لكن وبمحاولاته المستمرة يستطيع في النهاية المشي على رجليه .

أهمية قول لا

ينغمس الكثيرون في الكذب على أنفسهم ، بحيث يخدع الشخص نفسه عندما لا يريد القيام بشيء ما ، ولكن يخجل من قول كلمة لا ، وهذا ما يجعله مضطرا إلى فعل أشياء لا يريدها ، أعطى الكاتب مثالا بنفسه عندما ذهب إلى روسيا ، وتقابل مع احدى الفتيات الروسيات ، التي كانت حاسمتا وصريحة .

وبعد ذلك تموت | كتاب فن اللامبالاة

فكلنا نموت لكننا نظل خائفين من فكرة أننا سوف نموت ، مما يجعلنا نفعل الكثير من الأشياء الغريبة ؛ فمثلا بسبب خوف عظماء التاريخ من الموت جعلهم يبنون القصور ، ويضعون تماثيل لهم ، كما يكتب البعض الكتب ليخلد نفسه في التاريخ ، لكن المشكل يكمن في كون هذه الفكرة قد تؤدي إلى الحروب ، فتصادم الحضارات ينتهي في النهاية إلى حروب طاحنة ، كالحرب العالمية الأولى والثانية ؛ والموت حق علينا فلنتقبل الأمر .

فحياتنا ليست صدفة ، فقد ولدنا لهدف معين وعلينا بلوغ هدفنا .

نبذة عن مارك مانسون كاتب كتاب فن اللامبالاة

ولد مارك مانسون في أوستن بتكساس بالولايات المتحدة الأمريكية ، سنة 1984 في التاسع من شهر مارس ، درس وتخرج من جامعة بوستن سنة 2007 ، ليبدأ بعد ذلك حياته الأذبية . حيث يعد مارك كاتب ومدون أمريكي ، له كتابان مشهوران ، كتاب فن اللامبالاة ، وكتاب الخراب كتاب عن الأمل . وقد بدأ مارك مانسون في طريق التدوين الالكتروني سنة 2009 ، وقد تزوج مارك مانسون سنة 2016 من فرناردا نيوت .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى