ملخصات كتب عالمية

كتاب فن الحرب | سون تزو

يعد كتاب فن الحرب واحدا من الكتب المتميزة التي تحرص كبريات الشركات على أن يكون موضفوها المشرفين على بقراءة الكتاب وفهمه ، فيوجد فيه العديد من التكتيكات التي تساعد على الانتصار على الخصوم في المعارك الاقتصادية والعسكرية على حد سواء ، وقد كتب الكتاب في القرن 6 قبل الميلاد في الصين ويحتوي على 13 فصلا مكتوبة فوق 175 صفحة ، واعتبرت أطروحة عسكرية يقتدي بها كبار الضباط في معاركهم وسيطرتهم على جنودهم ، لكن في العصر الحالي فالكتاب ألهم الجميع في كل القطاعات التي تواجه منافسة خارجية .

مقتضيات كتاب فن الحرب

  • التخطيط

يشمل أهمية معرفة قوة العدو كما وجب معرفة قدراتك ، هل هي ستسطيع مواجهة هذا العدو أو لا .

  • المكر والخداع

إذا كان جيشك قوي أوهم عدوك أنه ضعيف ، وإذا كان جيشك ضعيف أوهم عدوك أنه قوي ، إذا كان عدوك مزاجي اعمل على اغضابه ، واذا كان عدوك في حالة استراحة اعمل على مضايقته ، إذا كان جيشك قريب أوهم عدوك أنه بعيد ، وإذا كان جيشك بعيد أوهم عدوك أنه قريب ؛ بمعنى لا تكشف أوراقك أبدا .

  • هاجم عندما تكون قويا ، وفز بالحرب في أسرع وقت

ابتعد عن الحروب وأنت ضعيف ، وحاول أن تقوي قدراتك ، وعندما تشن الحرب فز في الحرب بسرعة ، فكلما طالت الحرب زادة خسائرك .

  • قيادة الجنود

يجب أن تتعامل مع جنودك كما تتعامل مع أولادك ، لكن عليك أن تكون مسيطرا عليهم وتلقى احترامهم ، كما يجب أن تكون أنت مثلهم الأعلى ، وعليك أن تبقى غامضا حتى لا يعرف جنودك ما هي الخطوتك القادمة ، بحيث لا يجب أن تظهر لهم ضعيفا ، أو متهورا ذو قرارات غير مسؤولة ، لكي تبقى هيبتك دائما في داخلهم ، كما وجب على القائد أن لا يكون مغرورا ، فيستفز من العدو ويقع في كمين عدوه ، كما وجب على القائد أن يكون مستقلا بقراراته خارج كل المسؤولين عنه .

  • اعرف عدوك

يجب عليك معرفة المنطقة التي ستواجه فيها العدو ، فإذا غابت عنك معرفة المنطقة ، فسوف تصبح في ورطة لا تحمد عقباها ، كما ستكون فريسة سهلة المنال ، كما وجب معرفت الوقت المناسب للهجوم على العدو ، وعليك معرفة نقاط ضعفه ، كما يجب تغير نقاط تمركزك .

  • استخدم الجواسيس

سفيدك هذا في معرفة قوة عدوك ، كما ستعرف نقط ضعفه ، كما ستفسدك في المعرفة المسبقة لكل الأعداء الذين قد تواجههم ، كما ستنفعك في معرفة الأصدقاء ومدى وفائهم .

نبذة عن كاتب كتاب فن الحرب

يرجح ميلاد سون تزو في 551 قبل الميلاد ، وتوفي في سنة 496 قبل الميلاد ، اسم سون الحقيقي هو سون وو ، لكن لقب ب سون تزو ومعناها المعلم سون ، كان هذا اللقب تكريما له ، يختلف مكان ولادة سون فالبعض قال في مقاطعة “كين” ، والبعض الأخر قال في مقاطعة “ووا” .

كان سون وزيرا وجنرالا عسكريا في مقاطعة ووا ، واحدى القصص المعروفة عنه ، أن الملك سأله هل يمكن لنظريتك أن تستعمل لإدارة الجنود ؟ ، فكان رد سون بنعم ، فسأله الملك هوو لو مرة أخرى هل يمكن لنظريتك أن تطبق على النساء ، فكان رده بالإيجاب ؛ حينها أراد الملك أن يجري اختباره على النساء ، فأمر بإحضار جواري القصر ، فكان عددهم 360 جارية ، أمرهم سون بأن ينقسمن لقسمين ، فانقسمت الجواري ل 180 جارية في كل قسم ، عندها وضع جارية فوق كل مجموعة كضابطة لهنّ ، فأمرهم سون الجواري بالالتفاف نحو اليمين فضحكة الجواري ولم تنفذن الأمر ، فأمرهم مرة أخرى الالتفاف نحو اليسار فضحكن ولم ينفذن الأوامر ، عندها سألهم سون هل تفهمون ما أعني فقلنا فهمنا ، عندها أمر سون بقطع رأس الضابطتان ، لكن الملك كان غير راض عن الأمر ، فأقنعه سون بضرورة ذلك ، فقطع رأس الضابطتان ، حينها أصبحت الجواري يطبقن ما يقوله سون ، بدون أي ضحك أو معارضة .

ساهم سون تزو في انتصرات كبيرة لمملكة وو ، نظرا لحنكته العسكرية وذكائه الفائق ، كما أن سون تزو عاصر عصر المماليك في الصين ، وقد عرفت هذه الفترة في التاريخ بالحروب الطاحنة .

أهم الشخصيات التي اهتمت بالكتاب وأهميته

كتب كتاب فن الحرب في القرن الخامس قبل الميلاد ، كما طرجم الكتاب للغة الفرنسية في بداية القرن العشرين ، وبعدها ترجم للانجليزية والى اللغات الأخرى . لقى كتاب فن الحرب اقبالا كبيرا من طرف شخصيات عظيمة ، فقد استعان به إيزوروكو ياماموتو  في هجومه على ميناء بيرل هاربر ، خلال الحرب العالمية الثانية سنة 1941 ، كما لقى اقبالا كبيرا من طرف منشئ الصين الحديثة ماو تسي تونغ لتثبيت حكمه وسلطته . فكتاب فن الحرب يدرس اليوم في المجال العسكري في الصين ، وكذلك في الكثير من الدول الغربية ، لكن للأسف الوطن العربي لا يعطي قيمة لكتب عظيمة مثل هذا الكتاب . فهذا الكتاب لن ينفعك فقط في المجال العسكري ، بل له نفع كبير على حياة الشخص ، فكبريات الشركات تستعين به في الأزمات ، كما أن الكتاب سيساعد الشخص في حروبه ضد الحياة اليومية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى